التوقيع على اتفاقية شراكة بين المركز التقني لصناعة ومُعدات السيارات CETIEV ومجموعة PSA

تم التوقيع يوم الإثنين 25 نونبر 2019 بالدار البيضاء، على اتفاقية شراكة بين المركز التقني لصناعة ومعدات السيارات ومجموعة PSA، وذلك من طرف السيد مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، والسيد سمير شرفان، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة PSA ومدير منطقة إفريقيا والشرق الأوسط، والسيد جاك ليستيدو، المدير العام لـ MTC، والسيد دافيد توليدانو، رئيس شبكة المراكز التقنية الصناعية المغربية، والسيد علي مُعَمّاه، رئيس المركز التقني لصناعة ومُعدات السيارات.

ومن شأن هذه الشراكة - التي من خلالها ستُوسع مجموعة PSA أنشطتها الخاصة بالبحث التنموي في المغرب- أن تحدث محطات ومنشآت تقنية تتوفر على تقنيات عالية، مما سيسمح، لأول مرة في المغرب، بإنجاز تجارب فيزيائية بقطاع السيارات، ويتعلق الأمر بالتجارب الكهربائية والإليكترونية والميكاترونية والصوتية والاهتزازية وفحص السيارات.



وسيعبئ المشروع طاقما يتألف من 60 مهندسا وتقنيا متميزا كما يولي أهمية كبرى للتكوين والمكونين لفائدة التجار والعاملين في مجال الخدمات بعد البيع التابعين لمجموعة PSA بمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط. ويُرتقب أن تكون له انعكاسات إيجابية على المنظومة البحث التنموي الخاصة بمجموعة PSA التي ستضم 1100 مستخدم جديد في أفق سنة 2021 ، علاوة على 3.600 مهندس وتقني يعملون عند شركاء المجموعة.

ويمثل مشروع الشراكة بين المركز التقني لصناعة ومعدات السيارات ومجموعة PSA فرصة مهمة بالنسبة لقطاع مُعدات السيارات، اذ سيسمح للمركز بترقية مهاراته وللمراكز التقنية بتعزيز الدور الذي تضطلع به كفاعل في ميدان الابتكار بالمنظومات الصناعية للسيارات. وبالتالي، فمن شأن هذا المشروع الإسهام بشكل كبير في تطوير البحث التنموي لقطاع السيارات بالمغرب وفي التطور التقني والتكنولوجي للقطاع.